top of page

الصلع عند الرجال: أسبابه، علاجاته، ونصائح للوقاية

تاريخ التحديث: ٢ يوليو

يعتبر الصلع عند الرجال من أكثر المشكلات الجمالية شيوعًا بين الرجال، ويمكن أن يكون مصدرًا للإحراج والقلق للكثيرين. فقد يؤثر الصلع على الشكل الخارجي ويغير مظهر الشخص تمامًا، مما يؤثر على الثقة بالنفس والتفاعلات الاجتماعية،  ظاهرة الصلع ناتجة عن عدة عوامل، بما في ذلك الوراثة والعوامل البيئية والتغيرات الهرمونية. وبينما يعتبر الصلع طبيعيًا لدى العديد من الرجال مع تقدم العمر، فإن بعض الأشخاص يمكن أن يبدأوا في فقدان الشعر في سن مبكرة مما يعزز من مشاعر الاضطراب والقلق.

سنستكشف في هذا المقال أسباب الصلع عند الرجال، والعوامل التي تؤثر عليه، بالإضافة إلى الخيارات المتاحة لعلاجه. وفي النهاية، سنتحدث عن النصائح العملية للحفاظ على صحة فروة الرأس والشعر وتأخير ظهور علامات الصلع بقدر الإمكان.


ما هو الصلع عند الرجال


الصلع عند الرجال، المعروف أيضًا باسم تساقط الشعر الذكوري أو الألوبيسيا الذكورية، هو حالة تتسم بفقدان الشعر في مناطق معينة من فروة الرأس، مما يؤدي إلى تقدم خط الشعر وتدريجياً إلى تشقق الشعرة وتقلص حجم الشعرة، وفي النهاية، يمكن أن يتسبب في فقدان الشعر بالكامل في تلك المناطق. يعتبر الصلع ظاهرة شائعة بين الرجال ويمكن أن يظهر في سن متأخرة في العشرينيات أو في سن مبكرة. تتفاوت درجة الصلع من شخص لآخر، حيث يمكن أن يكون ذلك خفيفًا ومحدودًا في بعض الحالات وشديدًا في حالات أخرى.

ونلاحظ أنه في الحالة الطبيعية الرجل معرض لفقدان 100 شعرة يومياً ولكنه يقوم بإستعادتها وينمو بدلاً منها، لكن المشكلة تكمن يبدأ فقدان الشعر دون إستعادته. 


الصلع عند الرجال
الصلع عند الرجال


أسباب الصلع عند الرجال 

  • الوراثة: يعتبر العامل الوراثي أحد أهم العوامل في الصلع عند الرجال. إذا كان أحد الأبوين يعاني من الصلع، فمن المحتمل أن يكون لدى الأبناء ميل للإصابة بهذه الحالة.

  • الهرمونات: تلعب الهرمونات دورًا مهمًا في تطور الصلع. يُعتقد أن هرمون الذكورة الذي يسمى ديهيدروتيستوستيرون (DHT) يلعب دورًا رئيسيًا في تساقط الشعر عند الرجال. يؤدي تأثير هذا الهرمون على بصيلات الشعر إلى تقلصها وتقويض قدرتها على إنتاج الشعر.

  • العوامل البيئية والنمط الحيوي: قد تؤثر بعض العوامل البيئية مثل التوتر والتغذية غير السليمة والتدخين على صحة فروة الرأس والشعر، مما قد يسهم في زيادة فرص الصلع. كما أن نمط الحياة الغير صحي والإجهاد المستمر قد يؤثران على صحة فروة الرأس ونمو الشعر.

  • الأمراض الجلدية: بعض الحالات الجلدية مثل التهاب الجلد والصدفية يمكن أن تسبب تساقط الشعر عند الرجال.

  • العوامل العقلية والنفسية: الضغوط النفسية والقلق والاكتئاب قد يسهمون في تساقط الشعر أو يزيدون من سرعة تطور الصلع لدى بعض الرجال.

أعراض الإصابة بالصلع

  • تساقط الشعر: يبدأ الصلع عادةً بتساقط الشعر في منطقة الجبين وخط الشعر، ويمكن أن يمتد هذا التساقط تدريجياً إلى منطقة القمة الرأسية.

تقلص حجم الشعرة: مع تقدم الصلع، تصبح الشعرة الناجمة عن كل بصيلة شعرية أقل حجماً وأرق، مما يجعل الشعر يبدو أكثر تجعيداً وأقل كثافة.

زيادة وضوح فروق الجلد: مع تقدم الصلع، يمكن أن يزداد وضوح الفرق بين فروة الرأس المكشوفة والشعر المتبقي.

تشكل مناطق خالية تماماً من الشعر: تظهر  مناطق خالية من الشعر في منطقة الجبين أو في قمة الرأس وتزيد تدريجياً في الحجم مع تقدم الصلع.

زيادة تساقط الشعر في الحمام أو على الوسادة: يلاحظ بعض الأشخاص أنهم يجدون كميات أكبر من الشعر المتساقط عند استخدام الحمام أو عند استيقاظهم في الصباح.

الشعر الدقيق: قد يظهر بدلاً من الشعر الطبيعي في المناطق المتضررة، وهو شعر رقيق وضعيف وغير قابل للرؤية بوضوح.


طرق علاج الصلع عند الرجال 

هناك عدة طرق لعلاج الصلع، سواء كانت طبيعية أو طبية، وفيما يلي بعض الطرق الشائعة:

العلاجات الطبيعية:

  • تغذية صحية: تأكد من تناول غذاء متوازن وغني بالفيتامينات والمعادن المهمة لصحة الشعر مثل فيتامينات B وC وD والزنك والحديد.

  • تدليك فروة الرأس: يمكن أن يساعد التدليك المنتظم لفروة الرأس في تحفيز تدفق الدم إلى بصيلات الشعر وتعزيز نمو الشعر.

  • العلاج بالزيوت الطبيعية: بعض الزيوت مثل زيت الأرجان وزيت جوز الهند يمكن أن تساعد في تقوية الشعر وتغذيته.

  • الأعشاب الطبيعية: تشير بعض الدراسات إلى أن الأعشاب مثل الصبار قد تساعد في تعزيز صحة فروة الرأس ونمو الشعر.

العلاجات الطبية:

  • منتجات تحفيز نمو الشعر: تتضمن هذه المنتجات المواد الكيميائية التي تعمل على تحفيز نمو الشعر، مثل المينوكسيديل والفيناستريد.

  • زراعة الشعر: يعتبر زراعة الشعر إجراءً جراحيًا يتم خلاله نقل بصيلات الشعر من منطقة الرأس الخلفية إلى المناطق المصابة بالصلع.

  • العلاج بالليزر: يمكن أن يساعد العلاج بالليزر في تحفيز نمو الشعر عن طريق تحفيز بصيلات الشعر.

  • علاجات هرمونية: في بعض الحالات، يمكن أن تستخدم العلاجات الهرمونية مثل البيوتين وهرمونات الذكورة لتحسين صحة فروة الرأس وتقليل تساقط الشعر.


في الختام، يُعتبر الصلع مشكلة شائعة تواجه العديد من الرجال في مختلف أنحاء العالم. وبالرغم من أنه قد يكون من الصعب إيقاف عملية تساقط الشعر تمامًا، إلا أن هناك العديد من الخيارات المتاحة للتعامل مع هذه المشكلة. سواء كانت العلاجات الطبيعية أو الطبية، فإن هدفنا هو تحسين صحة فروة الرأس ونمو الشعر وتحقيق الثقة بالنفس.



مركز ميراكل كلينك المميز في تركيا يقدم لكم :

- كافة العمليات التجميلة للأسنان من ابتسامة هوليود و زراعة الأسنان و الفينير بالإضافة لتبييض الأسنان بالليزر.

- كافة أنواع عمليات السمنة وبوتوكس المعدة بأيدي أفضل الخبراء.

- استخدام أفضل تقنيات لـ زراعة الشعر .

نرافق المريض من وصوله إلى تركيا من المطار وحتى إقامته الفندقية ونوفر له أفضل الخدمات للإقامة الصحية المريحة خلال فترة علاجه .

للحصول على استشارة طبية مجاناً يمكنك التواصل المباشر عبر رقم الهاتف زر الواتس الموجود على الموقع


مقالات ذات صلة



٣ مشاهدات٠ تعليق

Comments


bottom of page